الصفحة الرئيسية جوائز الدورة الأولى للمسابقة العربية للموسيقى والغناء

جوائز الدورة الأولى للمسابقة العربية للموسيقى والغناء



انتظمت في ما بين 30 أبريل و2 مايو 2019 بمقر اتحاد إذاعات الدول العربية الدورة الأولى للمسابقة العربية للموسيقى والغناء، وذلك بحضور لجنة تحكيم فنية من خمسة بلدان عربية. وقد جاءت نتائج المسابقتين على النحو التالي:

جوائز الأغنية :

أ/الجائزة الأولى: أسندت إلى أغنية "وطن المحبة والسلام"، من إنتاج الإذاعة الفلسطينية
تأليف:خالد سكر ألحان : خالد صدوقة توزيع : رامي عرفات
أداء : .نانسي حوا وقيمتها 9 000دولار أمريكي، توزع بالتساوي بين المؤلف والملحن و الموزع والمؤدية

ب/الجائزة الثانية: أسندت إلى أغنية "كن حبا"، من إنتاج إذاعة سلطنة عمان
تأليف:هشام الصقري ألحان :أسعد بن أحمد الرئيسي
توزيع :أسعد بن أحمد الرئيسي أداء :نوال بن زايد البوسعيدية
وقيمتها 6 000دولار أمريكي، توزع الجائزة بالتساوي بين عناصر العمل الأربعة.

ج/جائزة تقدير:
كما قررت لجنة التحكيم منح شهادة تقدير خاصة لأغنية "السلام"، من إنتاج الإذاعة الكويتية
تأليف: ساهر صالح مدوة ألحان: راكان (فواز العنزي)
أداء : .فهد السالم توزيع : براك الحصلوع

جوائز المقطوعة الموسيقية :

أ/الجائزة الأولى: أسندت إلى مقطوعة من إنتاج الإذاعة التونسية بعنوان: "ضياء"
التأليف الموسيقي: عبد الباسط المتسهل توزيع :محسن الماطري
وقيمتها 6000 دولار أمريكي ، تمنح إلى المؤلف والموزع بالتساوي.

ب/الجائزة الثانية: أسندت إلى مقطوعة من إنتاج الإذاعة المصرية بعنوان: "طريق النصر"
التأليف الموسيقي:. د. طارق عباس توزيع: د. طارق عباس
وقيمتها 3 000دولار أمريكي
تمنح إلى المؤلف والموزع .

ج/جائزة تقدير:
وقد قررت لجنة التحكيم منح شهادة تقدير خاصة إلى مقطوعة" لحظات "
إنتاج:الإذاعة الكويتية
تأليف وتوزيع :د. أحمد الحمدان

وقال المهندس عبد الرحيم سليمان في افتتاح الدورة إن مسابقة الأغنية العربية تعود في صيغة جديدة بعد توقف دام بضعة سنوات، متمنيا للدورة الجديدة المزيد من التوفيق. كما أشاد بمهنية أعضاء لجنة التحكيم ومكانتهم العالية على الساحة الموسيقية العربية، مؤكدا على حيادية الاتحاد في هذه المسابقة وعلى الأهمية القصوى التي يعلقها على الحدث ووجوب تطويره خلال الدورات القادمة.

وقد ترأس الموسيقي حلمي بكر (مصر) لجنة تحكيم المسابقة، التي ضمت أيضا موسيقيين آخرين هما عبد الرزاق الحيحي من تونس ومحمد أبو عجيلة الشريف (ليبيا) وشاعرين هما عدنان الدخيل (السعودية) و محمد المحبوبي (موريتانيا).

وسيتولى الاتحاد تقديم الأغنية والقطعة الموسيقية الفائزتين بالمركز الأول في إطار فعاليات المهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون عام 2019 (الدورة العشرين، 27- 30 يونيو).

تنتظم المسابقة العربية للموسيقى و الغناء في إطار تحقيق أهداف الاتحاد في الحفاظ على الموروث الثقافي الموسيقي و الغنائي العربي في إيقاعاته و مقاماته وقوالبه مع إضافة العنصر العصري لعلوم الموسيقى من التوزيع الآلي و التوزيع الأوركسترالي بما يحافظ على هويتنا الشرقية و العربية الأصيلة و يحميها من الذوبان في تيار العولمة الذي يسير نحو توحيد الأنماط الثقافية التي تتميز بالتنوع و الثراء.

وتعد المسابقة التطور الكيفي و الكمي لمسابقة الأغنية الإذاعية والمقطوعة الموسيقية العربية التي انطلقت دورتها الأولى عام 2001 و استضافت تنظيمها مختلف الدول العربية. وكانت هذه المسابقة شهدت تطورين مهمين في مسارها. ففي الدورة الخامسة من المسابقة عام 2005 تمت إضافة المقطوعة الموسيقية بعد أن كانت المكتبة الموسيقية العربية قد عانت من اندثار هذا اللون الثقافي و الفني المهم فقام الاتحاد من خلال المسابقة بتقديم الدفعة المادية و المعنوية لإنتاج الموسيقى التي كانت الأغنية في شكلها الشبابي قد سحبت الأضواء عنها.

وتمثل التطور الثاني بإضافة عنصر التوزيع الأوركسترالي والسيمفوني، وذلك سعيا من الاتحاد إلى تعزيز التعاون والتوجه إلى العالمية بأصالتنا العربية

وضمن ما تشهده المسابقة من تطور و انفتاح على محيطها العربي فقد فتحت المسابقة أبوابها للمشاركة من قبل الإذاعات الخاصة دعما للإذاعة و الإنتاج الإذاعي بمختلف قطاعاته.

تقرير فيديو حول المسابقة