التعاون الدولي

يمثل البعد الدولي عنصرا أساسيا في استراتيجية الاتحاد منذ نشأته. وقد تمكن بفضل انفتاحه على محيطه الخارجي من إرساء شراكات وثيقة مع الاتحادات الإقليمية والدولية الشقيقة وغيرها من الفاعلين في القطاع السمعي والبصري من خلال مشاريع و مبادرات مشتركة :

  • إنتاجات مشتركة
  • تبادل الأخبار والبرامج
  • تبادل الخبرات
  • التدريب
  • التغطيات الرياضية

ويحضى الاتحاد بنطاق تأثير شاسع على القطاع دوليا وعربيا بما يسهم في تطويره على عديد الأصعدة ومن ضمنها التقني والتشريعي وبما يخدم هيئاته التلفزيونية والإذاعية الأعضاء.

ومن أبرز شركاء الاتحاد :

اتحاد الإذاعات العالمي (WBU)

هو هيئة تنسيقية بين الاتحادات السمعية والبصرية في مختلف أنحاء العالم تعود نشأتها إلى 1992ومقرها بكندا. وترتكز أنشطتها على محاور ذات اهتمام مشترك و من ضمنها الحقوق الرياضية والملكية الفكرية.

يمثل اتحاد إذاعات الدول العربية عضو نشيط في هذا الاتحاد ويشارك بانتظام في اجتماعاته السنوية العامة بالإضافة إلى تلك المتخصصة.

و قد شملت الإجراءات الموحدة التي تم اتخاذها في إطار العمل التنسيقي لاتحاد الإذاعات العالمي عدة مجالات من بينها :

  • الأمن السيبري
  • حماية الترددات الإذاعية والتلفزية بالتنسيق مع الاتحاد الدولي للاتصالات
  • توحيد جهود الإذاعيين في تطوير وسائل الإنتاج الإذاعي والتلفزي عبر بروتوكول الانترنات والشبكة السحابية
  • حقوق الملكية الفكرية
  • الحقوق الرياضية

اتحاد الإذاعات الأوروبية (EBU)

تعود نشأة هذه المنظمة التي يتكون غالبية أعضائها من هيئات إذاعية وتلفزيونية أوروبية إلى سنة 1950 و مقرها بجنيف. وترتكز مهمتها الأساسية ترسيخ مفهوم الخدمة العمومية في الميدان الإعلامي.

تربط اتحاد إذاعات الدول العربية بنظيره الأوروبي علاقة متميزة أساسها التشاور والعمل المشترك.

يشمل المجالات التالية :

  • تبادل الأخبار التلفزيونية
  • التبادل الإذاعي الموسيقي
  • التدريب
  • تبادل الخبرات ولا سيما في الميدان التكنولوجي
  • الدفاع عن مصالح الهيئات التلفزيونية والإذاعية الأعضاء في الاتحادين (Advocacy)

اتحاد الإذاعات الأسيوية (ABU)

تأسست هذه المنظمة سنة 1964 ويقع مقرها بكواللمبور.تهدف إلى دعم القطاع السمعي والبصري في المنطقة وحماية المصالح المشتركة للتلفزيونات والإذاعات والشركات المصنعة في القطاع.

أبرم الاتحاد واتحاد الإذاعات الآسيوية اتفاق تعاون سنة 2012 ومن أبرز محاورها :

  • تبادل الحقائب الإخبارية
  • التغطية المشتركة لبعض الأحداث الكبرى ذات الاهتمام المشترك
  • التدريب الإذاعي والتلفزيوني
  • المشاركة المتبادلة في التظاهرات التي ينظهما كل من الاتحادين
  • يشارك الاتحاد سنويا في الجمعية العمل اتحاد الإذاعات الأسيوية وغالبا ما يسهم في الجلسات المهنية المنتظمة في هذا الإطار
  • التعاون التقني في إطار اللجنة الهندسية لاتحاد الإذاعات العالمي

اتحاد الإذاعات الإفريقية (AUB)

تأسس سنة 1962 مقره بدكار(السينغال) ويجمع تلفزيونات وإذاعات إفريقية ويعمل على تعزيز التعاون بينها ولا سيما في ميدان التبادل البرامجي . وقد تم توقيع اتفاقية تعاون بين المنظمة والاتحاد سنة 2018 و من أبرز أهدافها :

  • إنشاء منصة سحابية وشبكة تبادل للمحتوى الإذاعي والتلفزيوني لفائدة اتحاد الإذاعات الإفريقية وهيئاته الأعضاء بدعم من الاتحاد
  • تمكين الهيئات الأعضاء في اتحاد الإذاعات الإفريقية من عديد الخدمات التقنية والتنظيمية التي تسهل استغلالها للمنصة الجديدة والاستفادة القصوى منها
  • المساعدة في تحديد حاجيات اتحاد الإذاعات الإفريقية وهيئاته الأعضاء في مجال التدريب المهني الإذاعي والتلفزيوني مع تأمين الاستجابة لهذه الاحتياجات من خلال تنظيم دورات تدريبية لفائدة المهنيين الأفارقة

المؤتمر الدائم للوسائل السمعية البصرية في حوض البحر الأبيض المتوسط (COPEAM)

هو جمعية غير ربحية تأسست سنة 1996 ومقرها روما. تهدف إلى تعزيز التعاون بين الإذاعات والتلفزيونات العربية والأوروبية وغيرها من الفاعلين في حوض البحر الأبيض المتوسط.

يشمل التعاون مع الكوبيام مجالات مختلفة ولا سيما:

  • التبادل الإخباري في حوض البحر الأبيض المتوسط (ERN-MED)
  • التدريب وتنظيم ورشات عمل حول محاور ذات اهتمام مشترك (التناول الإعلامي للتحديات البيئية، المساواة بين الجنسين والإعلام، إلخ.)
  • الدفاع عن مصالح الهيئات التلفزيونية والإذاعية الأعضاء في الاتحادين (Advocacy)
  • تبادل الخبرات
  • الإنتاج الإذاعي والتلفزيوني المشترك
  • المشاركة المتبادلة في التظاهرات التي ينظهما الطرفان
  • حقق التعاون القائم بين الاتحاد والكوبيام نتائج بارزة على وجه الخصوص في مجال الإنتاج التلفزيوني المشترك.مما أدى إلى إنتاج عدة سلسلات وثائقية تلفزيونية منها "جسور" و"بين الضفاف"، التي بلغت اليوم صيغتها السابعة.

المعهد الآسيوي للتنمية اللإذاعية (AIBD)

هو منظمة تأسست سنة 1977 تحت مظلة اليونسكو ومقرها كواللمبور تهدف إلى تعزيز التعاون في منطقة آسيا والمحيط الهادي في ما يخص السياسات المتبعة وتنمية الموارد البشرية في الإعلام الالكتروني

يعود التعاون بين اتحاد إذاعات الدول العربية والمعهد الآسيوي للتنمية الإذاعية عام 2002، وهو يشمل عدة مجالات منها بالخصوص:

  • التدريب الإذاعي والتلفزيوني
  • الإنتاج المشترك
  • تنظيم تظاهرات مشتركة
  • المشاركة المتبادلة في التظاهرات التي ينظهما كل من المعهد والاتحاد
  • المساهمة في المسابقة التلفزيونية (World TV Awards).

يشارك الاتحاد سنويا في القمة الآسيوية للإعلام ويعد شريكا رسميا بارزا في الجائزة الدولية لأفضل برنامج تلفزيوني وثائقي (World TV Awards). وتتمثل مساهمته في:

  • اختيار موضوع المسابقة
  • تعيين محكّم عربي ممثل عن الاتحاد في لجان التحكيم
  • تشجيع المشاركات العربية في المسابقة
  • إسناد جائزة مالية من طرف الاتحاد
  • المساهمة في التعريف بهذه التظاهرة

تلفزيون الصين المركزي (CGTN)

تم توقيع مذكرة تفاهم بين القناة العربية الدولية لتلفزيون الصين المركزي والاتحاد سنة 2016 وذلك لتعزيز التعاون القائم بينهما ولا سيما في إطار المشاركة في المهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون.

كما تم التوقيع على مذكرة تفاهم مع قناة الصين الدولية انضم بموجبها الاتحاد إلى المجموعة الإعلامية لمبادرة الحزام والطريق.

وتم في إطارها تحديد مجالات التعاون والشراكة بين الجانبين وشروط تنفيذه. و من بين هذه المجالات:

  • تبادل البرامج
  • الإنتاج المشترك متعدد الأطراف
  • تبادل المعلومات

ويجدر الذكر أنّ تلفزيون الصين المركزي يشارك بفعالية في دورات المهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون وفي سوق البرامج ومعرض الأسبو للإذاعة والتلفزيون.

الاتحاد الدولي للاتصالات (ITU)

إحدى منظمات الأمم المتحدة المتخصصة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

أحدث بباريس سنة 1865 ويقع مقره بجنيف، سويسرا.

و يعمل على توزيع الطيف الراديوي والمدارات الساتلية، وعلى تصميم المعايير التقنية التي تضمن التواصل بين الشبكات والتكنولوجيات بصورة سلسة، إلى جانب السعي إلى تحسين نفاذ المجتمعات في شتى أنحاء العالم إلى تكنولوجيات المعلومات والاتصالات .

يقوم الاتحاد الدولي للاتصالات بتنظيم مؤتمرات عالمية بصفة دورية (كل أربع سنوات) وإقليمية مع تنظيم عدة دورات تدريبية وندوات.

ويساهم الاتحاد في أعمال الاتحاد الدولي للاتصالات من خلال:

  • المشاركة في المؤتمرات العالمية والإقليمية لتنظيم قطاع الراديو وحماية التخصيصات والترددات والمدارات الساتلية للدول العربية في مجال الإرسال الإذاعي والتلفزيوني
  • التعاون في مجال التدريب والاستفادة من الخبرات الدولية في القطاع السمعي والبصري
  • التعاون وتنظيم ندوات ودورات تدريبية وورشات مشتركة مع المكتب الإقليمي العربي للاتحاد الدولي للاتصالات والمشاركة في الأحداث ذات الاهتمام المشترك

المركز المتوسّطي للاتصال السمعي البصري (CMCA)

هو جمعية تأسست سنة 1995 مقرها مرسيليا وتجمع العديد من التلفزيونات والمنتجين وغيرهم من الفاعلين في القطاع السمعي البصري المتوسطي. تم توقيع اتفاقية تعاون بين المركز والاتحاد سنة 2005 و من أبرز محاورها :

  • التعاون في مجال تبادل الخبرات
  • التعاون في مجال المهرجانات
  • مجال الإنتاج المشترك للأفلام الوثائقية

يعد الاتحاد شريكا رسميا للمهرجان المتوسّطي للفيلم الوثائقي (PRIMED) الذي ينظمه المركز سنويا بمرسيليا.

وتتمثل مساهمة الاتحاد فيما يلي :

  • تشجيع المشاركات العربية في مسابقات المهرجان
  • تعيين محكّم عربي ممثل عن الاتحاد في لجان التحكيم
  • إسناد جائزة مالية من طرف الاتحاد لأحد البرامج الفائزة
  • المساهمة في التعريف بالمهرجان من خلال موقع الاتحاد

 

التعاون العربي

يسعى اتّحاد إذاعات الدّول العربيّة منذ إنشائه إلى النهوض بالعمل العربي المشترك وذلك من خلال مشاريع وأنشطة من شأنها تعزيز روابط التعاون بين مختلف المنظمات العربية المختصة بما يخدم مصلحة الشعوب العربية. و قد أرسى في هذا الإطار روابط تعاون وثيق مع العديد من هذه المنظمات الشقيقة المنبثقة عن جامعة الدول العربية هذا بالإضافة إلى التعاون مع منظمات ومؤسسات عربية أخرى.

 

التعاون مع المنظمات العربية المتخصّصة المنبثقة عن جامعة الدول العربية

تنوع تعاون الاتحاد مع جامعة الدول العربية والمنظمات العربية المختصة واتخذ أشكالا متعددة مما مكنه من تحقيق نتائج متميزة جدا مع بعض المنظمات ويعمل الاتحاد على تعميم هذا النوع من التعاون على المنظمات الأخرى التي لم تتح الفرصة بعد للعمل المشترك معها. فمنذ عام 2016، طلبت الأمانة العامة للجامعة من الاتحاد تقديم مقترحاته حول مساهمته ومساهمة منظمات العمل العربي المشترك في تحقيق مشاريعها الكبرى وأن يجند إمكانياته وأجهزته لخدمة الأهداف السامية لتلك المشاريع، على غرار "أجندة 2030" لتحقيق التنمية المستدامة في المنطقة العربية، التي أقرتها الأمم المتحدة في 2015 وتبنتها الجامعة العربية وتكفلت بتطبيقها في المنطقة. وكان من بين أهم تلك المقترحات بأن يتم ربط الأمانة العامة للجامعة وكل واحدة من منظمات العمل العربي المشترك بمنظومة الاتحاد للتبادل الإخباري والبرامجي لتسهيل قيام الاتحاد بالتعريف بأنشطة كافة هذه المنظمات ومشاريعها الكبرى

المؤسسة العربية للاتصالات الفضائية (عرب سات)

انطلق التعاون مع عربسات منذ أوائل الثمانينات، وما فتئ يتدعم وهو يشمل عدة مجالات:

  • التبادلات بين الهيئات الأعضاء الإذاعية والتلفزيونية في مجالات الأخبار والبرامج والتغطيات الرياضية من خلال نظـام الاتّصـال لاتحاد إذاعات الدول العربية للتّبادل متعدّد الوسائـط والخدمـات عبر الأقمار الاصطناعية (MENOS-ASBU) الذي تم إنشاؤه بالتعاون مع عربسات .
  • الباقة العربية الموحدة التي تمكن من إيصال الصوت العربي إلى كافة أنحاء العالم ومن تمكين المواطن العربي المهاجر أينما كان من متابعة قنواته الإذاعية أو التلفزيونية بكلفة رمزية ودون صعوبات تقنية.
  • المهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون حيث أصبحت عرب سات شريكا رسميّا فيه منذ 2015

مجلس وزراء الداخلية العرب

يرتبط اتحاد إذاعات الدول العربية بعلاقات تعاون وثيقة مع الأمانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب وتشمل التنسيق المستمر بينهما في مجال تنفيذ الاستراتيجية الإعلامية العربية للتوعية الأمنية ومكافحة الإرهاب والتطرف من خلال:

  • بث الأفــلام التسجيلية حول التوعية الأمنية ومكافحة ظاهرة التطرف والإرهاب
  • تنظيم ورشـات إعــلامية حول التعامل الإعلامي مع ظاهرة التطرف والإرهاب
  • إدراج مســابقات خــاصـة بالبرامـج الوثائقية والتنــويهـات المتعـلقـة بمكــافحة ظاهرة الإرهــاب والــتـطـــرف والــــومـضـات حــول التســامح وقـبـول الآخـــر ضـمـن فعــاليـات المـهــرجــان العــربي للإذاعـــة والتلفـــــزيون
  • إدراج مســابقات خــاصـة بالبرامـج الوثائقية والتنــويهـات المتعـلقـة بمكــافحة ظاهرة الإرهــاب والــتـطـــرف والــــومـضـات حــول التســامح وقـبـول الآخـــر ضـمـن فعــاليـات المـهــرجــان العــربي للإذاعـــة والتلفـــــزيون
  • المشاركة في لجان تحكيم جوائز التوعية الأمنية ومكافحة ظاهرة الإرهاب

المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الألكسو)

أمضى الاتحاد ومنظمة الألكسو اتفاقية إطارية تضبط مجالات التعاون بين المنظمتين منذ سنة 2001 وتم تحيينها في ديسمبر 2016 وتشمل مجالات متعددة من بينها :

  • استغلال منظومة الاتحاد للتبادلات عبر الأقمار الصناعية (المينوس) في تنفيذ برنامج الألكسو للتعليم عن بعد.
  • تغطية الأحداث التي تنظمها الألكسو وبثها إلى الهيئات الإذاعية والتلفزية الأعضاء عبر الشبكة السحابية للاتحاد (ASBU- Cloud) و (ASBU-Menos)

المنظمة العربية للسياحة :

وقع الاتحاد منذ سبتمبر 2014 اتفاقية تعاون وشراكة مع المنظمة العربية للسياحة تحدد مجالات التعاون بينهما ومن ضمنها:

  • المساهمة في المهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون
  • الإنتاج البرامجي

التعاون مع المنظمات والمؤسسات العربية الأخرى:

جهاز إذاعة وتلفزيون الخليج:

تم توقيع اتفاقية التعاون مع جهاز إذاعة وتلفزيون الخليج في ديسمبر 2017 ومن أهم محاورها:

  • التدريب وتبادل الخبرات بين مركز التدريب بالجهاز وأكاديمية التدريب الإعلامي بالاتحاد
  • المشاركة في المهرجانات والملتقيات التي ينظمها الطرفان
  • التعاون في مجال الدراسات والبحوث

الاتحاد العربي للمكفوفين :

عزّز اتحاد إذاعات الدول العربية والاتحاد العربي للمكفوفين التعاون القائم بينهما حرصا على توفير فرص أكبر للنفاذ إلى المحتويات الإعلامية للأشخاص ذوي الإعاقة وعلى تمثيل سويّ ومتوازن لهم في وسائل الإعلام :

  • مشاركة الاتحاد العربي للمكفوفين في الحوار المهني حول "دور الإعلام العمومي في خدمة ذوي الإعاقة" (تونس- 12 أفريل 2018) وفي صياغة التقرير المنبثق عنه.
  • مشاركة الاتحاد في أعمال مؤتمر الدوحة الدولي الثالث تحت عنوان "المرأة الكفيفة شريك في بناء المجتمع والتنمية" (الدوحة - 15 - 17 أفريل 2018).

شركة التدريب والتعليم عن بعد (DLT) :

تم توقيع اتفاقية تعاون وشراكة استراتيجية مع شركة التدريب والتعليم عن بعد (DLT) في ديسمبر 2017 ومن أهم محاورها:

  • التعليم والتدريب
  • تسهيل نفاذ ذوي الإعاقة إلى وسائل الإعلام
  • تنظيم مؤتمرات وندوات

الهيئة العربية للبث الفضائي:

تم توقيع اتفاقية تعاون وشراكة مع الهيئة العربية للبث الفضائي في ديسمبر 2017 تضبط آليات التعاون في ميدان التدريب.

المجلس الدولي للغة العربية :

تم إبرام مذكرة تفاهم مع المجلس الدولي للغة العربية في أفريل 2018 تشمل التعاون للتعريف والترويج لكل من المؤتمر الدولي السنوي للغة العربية والمهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون. وقد أصبح بمقتضاها الاتحاد عضوا في الجمعية العمومية للمجلس الدولي للغة العربية.