الصفحة الرئيسية المغرب يودع أحد كبار إعلامييه، المرحوم عبد الرحمان عاشور

المغرب يودع أحد كبار إعلامييه، المرحوم عبد الرحمان عاشور

 


علمنا ببالغ الحزن والأسى نبأ وفاة الإعلامي المغربي الكبير عبد الرحمان عاشور، الذي تولى إدارة الإذاعة الوطنية المغربية خلال الفترة الممتدة من 1986 إلى 2003، ومثل هيئته في اللجنة الدائمة للإذاعة التابعة لاتحاد إذاعات الدول العربية، وذلك عن عمر يناهز 67 سنة.

وبهذه المناسبة الأليمة يتقدم المدير العام للاتحاد وكافة العاملين به بأحر تعازيهم ومواساتهم لعائلة وأقارب وأصدقاء الفقيد، سائلين الله أن يلهمهم الصبر والسلوان وأن يتغمد الراحل بواسع رحمته، وإنا لله وإنا إليه راجعون.

ولد الراحل عبد الرحمان عاشور يوم 18 نوفمبر1952 بجرادة، في المغرب وتم تعيينه في أكتوبر 2006، ملحقا بوزارة الداخلية مكلفا بالاتصال. ومن سخرية الأقدار أنه في الوقت الذي كانت تجري فيه الاستعدادات لحفل توقيع كتابه بعنوان "رجل سلطة بالإذاعة"، في المعرض الدولي للنشر والكتاب بمدينة الدار البيضاء، وصل نعي الفقيد إلى الحاضرين.

وقد خلف الرحيل المفاجئ والمفجع لعاشور حزنا بليغا في نفوس كل الذين عرفوه عن قرب أو تعاملوا معه على امتداد حياته النشيطة وفي مختلف المراكز التي تولاها.